بسم الله الرحمن الرحيم


اوفــــســــــــايد

الزمالك عــائد بــقوه

شريـف الشيتانـى - زمالك فانز





- الجميع سواء اهلاويه او زملكاويهاصيب بصدمه بعد صدور الحكم بتأجيل انتخابات نادى الزمالك وبطلان قرارالمجلس القومى للرياضه بمد فتره تعيين ممدوح عباس رئيسا لنادى الزمالكورغم تعرض الزمالك وجماهيره للعديد من الصدمات خلال السنين الماضيه ولكنهذه المره شعر الجميع بانه ناقوس الخطر الاعظم وبأن الزمالك لا محاله متجهالى الهاويه وان هذه المره اخطر من كل مره ولا يمكن ان ننكر ان مجرد وجوداسم مرتضى منصور فى اى مشكله هو ناقوس خطر فى حد ذاته لان اسمه مصحوبدائما بالمشاكل والصوت العالى والقاء الاتهامات على الجميع بداعى وبدونداعى اى بمعنى اصح (اسمه بيلبش الجته).


- ولكن لى رؤيه مستقبليه قصيره بان هذه هى النهايه بالفعل ولكن ليست نهايهالزمالك لان الزمالك باذن الله لن ينتهى ابدا الا ان يريد الله عز وجلولكن هى نهايه الفوضى فى نادى الزمالك ونهايه المشاكل وبدايه عصر جديدلنادى الزمالك باذن الله , لا اقول هذا الكلام اعتباطا او لألعب على مشاعرالجماهير العاشقه للابيض ولكن بالتفكير قليلا فيما حدث مؤخرا فتجد انمرتضى منصور قد حفر قبره بيديه ولم يكن يعلم ان اللعبه ستنقلب عليهوالجميع الان اصبح ضد مرتضى منصور والجميع الان لديه يقين بان منصور لايهمه سوى مصلحته والجميع يعلم الان ان انصاره هم انصار وهميين والاهم فىالموضوع ان هناك الان بعض من الناس يفتشوا فى ماضى مرتضى منصور ليجدوا اىمستند اواى شىء يتخذوا منه المطرقه التى ستحطم مرتضى منصور واقولها منالان وعلى مسئوليتى مرتضى منصور قارب على النهايه ولو ابتعد مرتضى واختفىفلن يرجع ثانيه لان الشعب المصرى باكلمه قد فاض الكيل منه لانه تعدى كلالخطوط الحمراء سواء مع ممثلى الحكومه المصريه او نادى الزمالك.. ورغماننا لا نريد ان نختذل مشاكل الزمالك كلها فى شخص مرتضى منصور ولكن كلالمشاكل الموجوده يمكن ان يتم حلها بطرق كثيره منها الحل الودى او التسويهاو اى طريقه اخرى ماعدا المشاكل التى يدخل مرتضى منصور طرفا فيها لانه لايعرف شىء اسمه المناقشه ولا الحل الودى وفى الفتره الاخيره انتهت اغلبمشاكل نادى الزمالك ولم يتبقى غير مرتضى الذى يقف فى وجه النادى وهوالوحيد الذى لم يظهر نيته الحسنه فى حين ان جميع المتنافسين على نادىالزمالك اظهروا نيتهم الحسنه لحل مشاكله والعمل على مصلحته وحتى لو كانكلام انشاء ولكنه يعتبر اظهار لنيه حسنه.


- وباذن الله ومن خلال الرؤيه المستقبليه فى ظل الامور الحاليه ان المشاكلقد وصلت لذروتها حتى ينكشف الجميع لنعرف من يستحق ومن لا يستحق وليستطيعالزمالك ان يرجع مره اخرى لان الجميع يربط عوده نادى الزمالك لمستواهالحقيقى بالارتفاع الفنى لمستوى لاعبى الفريق الاول ولكن مهما ارتفعالمستوى الفنى فسيظل الفريق متأثر بالمشاكل الاداريه لان الامور الاداريهمتشابكه ومرتبطه بالامور الفنيه.


- وان شاءالله سيبتعد مرتضى للنهايه بعد ان كتب اول حروف كلمه النهايهوسيرجع نادى الزمالك لا محاله ولا ابالغ عندما اقول ان الزمالك سيرجع بقوهاهرامات الجيزه لان الزمالك بلاعبيه ومحبيه وجماهيره ورموزه يتعطشون لبذلكل نقطه عرق لاعلاء كلمه الزمالك مره اخرى بعد فتره تعد من اسود واسوأفترات نادى الزمالك فالزمالك سيكون لديه حماس وقوه وعنفوان لن تتوافر فىالنادى الاهلى لان الاهلى ذاق طعم الانتصارات كثيرا فى الفتره الاخيره فىحين تعطش الزمالك الشديد الذى لن يرويه الا عوده البطولات والفوز علىالاهلى ودائما العوده بعد الانكسارات تكون قويه جدا..فانتظروا فى المستقبلالقريب جدا اعوام ومواسم بيضاء ان شاء الله.



فى الهامش

- اتضح فى النهايه ان الاهلى قد ادى مباراته مع فريق الناشئين تحت 21 سنهاو فريق المناطق لنادى كايزرسلاوتن وليس الفريق الاول وليس المهم انه خسرولكن المهم هو خداع النادى الاهلى للاعلام المصرى وإيهامه بانه لعب معالفريق الاول لنادى كايزرسلاوتن.


- طالب المستبعدين من انتخابات نادى الاسماعيلى بتاجيل الانتخابات واعادهترشيحهم مره اخرى اسوه بنادى الزمالك و عملا بمبدا ان الزمالك والاسماعيلىاخوات حتى فى الإنتخابات.









لقراءه المقاله على الصفحه الرئيسيه

اضغط هنا